أطفال الشوارع بالخرطوم .. من وراء جريمة القتل الجماعي

فجعت مدينة الخرطوم مطلع هذا الأسبوع بموت \اكثر من 90 من أطفال الشوارع جراء تناولهم مادة (الإسبيرت) ، فيما فقد بعض من هؤلاء الأطفال حاسة البصر وولازالت أعداد الضحايا في تزايد . ولازال الجاني مجهول الهوية .

شاءت الأقدار والسياسات الظالمة والحروب والنزاعات أن يتواجد أكثر من ثلاثة ألف طفل مشرد في شوارع ولاية الخرطوم ، يعيشون في مجاري المياه وفي الخيران يقتاتون علي ما يجدونه من طعام في صناديق القمامة أو ما يجود به عليهم الخيرين ، أو يقتاتون من خشاش الأرض . بعضهم كان فريسة لعصابات المخدرات وعديمي الضمير فيبيع لهم ما يتناسب ومع ما يتوفر لديهم من بضع جنيهات كميات من البنزين ، الجازولين والإسبيرت والكحول  لشمها أو شربها هرباً من واقع مزرى ودوا أنفسهم فيه بلا ذنب اقترفوه أو جريمة إرتكبوها .. ولكنهم هذه المرة لم يشعروا  بالإنتشاء أو السكر بل فارق غالبيتهم الحياة وفقد بعضهم البصر .. ولم يعلم من وراء ذلك .. فمجالس المدينة وبعض الصحف تلمح إلي أن هذه الجريمة لم تكن بمحض الصدفة أو لفساد المادة المخدرة بل أنها تمت بتخطيط وبترتيب بدأ التجهيز لمسرحة منذ سنوات عدة  ، وبما آن هذا الأمر يشوبه الغموض وهنالك شبهة جنائية إذا لا يعقل أن يتم هذا الموت الجماعي والفجائي لعدد من أطفال الشوارع في مناطق وتفرقة وبين أفراد ومجموعات لا توجد أي روابط أو أي شكل من أشكال الاتصال بينهم . يجب أن يتم التحقيق الفوري في هذه الحادثة ومعاقبة كل من تسبب في هذه الحادثة  وخطط لذلك . وتبقي التساؤلات المشروعة أين وزارة الرعاية الاجتماعية وما مدي إنفعالها لهذا الأمر أين صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة ؟ وما هو دور المجتمع تجاه هذه القضايا ؟ وهل إذا كان هذا الموت الجماعي وسط أطفال أو مجموعات غير أطفال الشوارع والمشردين كان إنفعال المجتمع ، الحكومة ومنظمات المجتمع المدني بنفس القدر . إن هذا الأمر يوضح بجلاء العنصرية البغيضة والتمييز المبني علي الإثنيات والوضع الاجتماعي والاقتصادي الذي اضحي الشعب السوداني يعيشه ويمارسه بشكل يومي دون أن تهتز مشاعره  لما يصيب بعض مواطنيه من كوارث أو موت جماعي ..

تعليق واحد على: أطفال الشوارع بالخرطوم .. من وراء جريمة القتل الجماعي

  1. Adelaide كتب:

    Your article pefreclty shows what I needed to know, thanks!

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

To use reCAPTCHA you must get an API key from https://www.google.com/recaptcha/admin/create